أخبار عاجلة
مبولحي: الفرق الكبيرة تتجاوز الفترات الصعبة -
مباشر الدوري المصري - دجلة (2)- (1) المقاصة -

من حسم مواجهة القفص الحديدي وانتزع فرصة اللقب في الرسلمينيا 34؟

من حسم مواجهة القفص الحديدي وانتزع فرصة اللقب في الرسلمينيا 34؟
من حسم مواجهة القفص الحديدي وانتزع فرصة اللقب في الرسلمينيا 34؟

بدأت المواجهة المرتقبة والتي ضمت سبعة مصارعين لأول مرّة في التاريخ بتواجد ذا ميز وسيث رولينز وفين بالور داخل الحلبة، بينما كان الحظ حليف الايس وجون سينا ورومان رينز وبرون سترومان الذين تواجدوا داخل الحجرات الزجاجية، وحاول ميز التحالف مع بالور أو رولينز فور قرع الجرس، لكنّه وجد نفسه وحيدا ضدّهما وتعرّض للكثير من الضربات بجانب الحلبة.

تبادل سيث رولين وفين بالور السيطرة على الحلبة وحاول كلاهما تثبيت الآخر وذا ميز أيضا كلّما أتيحت لأحدهما الفرصة قبل دخوله في أجواء المواجهة، واستمر الوضع على ذلك إلى أن دخل جون سينا وتلاسن مع رولينز قبل أن يشتبك معه، وفرض سينا سيطرته لبعض الوقت قبل أن تختلط الأمور مع باقي المصارعين فوق الحلبة.

انضم رومان رينز للمواجهة وكان جميع المصارعين مجهدين فوق أرض الحلبة، وأخذ يهاجمهم واحدا تلو الآخر قبل أن يفاجئ ذا ميز الجميع بسيطرته المؤقتة التي أفسدها رينز الذي عاد لفرض إيقاعه على الحلبة وسيطر على الخصوم، وكان على وشك تنفيذ ضربته القاضية لكنّ دخول الوحش برون سترومان أفسد عليه مخططه.

بدوره أطاح سترومان بمنافسيه واحدا تلو الآخر وتصدى لمحاولة مشتركة من سيث رولينز جون سينا لقلبه فوق الحلبة، وكعادته كان ذا ميز بعيدا عما يجري وحاول الهروب فوق الحجرة الزجاجية، لكن برون سترومان لحق به ورماه فوق باقي المصارعين من أعلى الحجرة، وعاد برون لممارسة هوايته المفضّلة بضرب خصومه واحدا تلو الآخر ومترقبا خروج الايـس من الحجرة.

وكان ذا ميز أول ضحية له وأخرجه من المنافسة بتثبيته عقب ضربة قاضية، حان بعده دور دخول الايس إلى الحلبة لكنّ باقي الخصوم أنقذوه بتعاونهم معا وإطاحتهم بالوحش العنيف، وكانوا على وشك تثبيته لولا يتملصه في العد الثالث، كما حاول سينا بشكل فردي ونفذ ضربته القاضية لكنّه لم يفلح بإقصائه، وأثبت سترومان تفوقه بعد أن أقصى الايس وجون سينا على التوالي.

فاجئ فين بالور الوحش بعد ذلك وكان على وشك تثبيته، وتألق النجم الإيرلندي وسيطر على المواجهة وخصومه بشكل كامل، لكنّ سترومان قضى على أحلامه بالتأهل لمواجهة بروك ليسنر في الرسلمينيا 34 عندما وجّه له ضربة قاضية بشكل مباغت وقام بتثبيته، وهو ما دفع رومان رينز وسيث رولينز على التعاون للتصدي قوته الهائلة.

نجحت خطّة ثنائي ذا شيلد بشكل واضح وتمكن كلاهما من السيطرة عليه، لكن سيث رولينز تعجّل وانقلب على شريكه رومان رينز قبل تثبيت الوحش، وتعارك كلاهما إلى أن عاد سترومان الذي عانى كثيرا من إصرار رولينز الذي قفز فوقه من أعلى الحجرة الزجاجية، لكنّ كل ذلك لم يكن كافيه لتثبيته وإبعاده، وحدث العكس عندما تمكن الوحش من مباغتة رولينز بضربة قاضية أبعدته عن المنافسة.

واقتصرت المواجهة بعد ذلك على رومان رينز وبرون سترومان الذي تهوّر بهجوم تفاده خصمه، ليجد نفسه مستقرا داخل الحجرة الصغيرة التي حطّم جانبها، وعانى رينز كثيرا قبل أن ينجح بمسعاه ووجّه عدد كبيرا من لكمات “سوبر مان” وثلاث ضربات سبير قبل أن يتمكن من تثبيته، وانتزاع فرصة مواجهة بروك ليسنر على لقب WWE العالمي في مهرجان الرسلمينيا 34.

نشكركم لاهتمامكم لـ قراءة ومتابعة كل جديد عن من حسم مواجهة القفص الحديدي وانتزع فرصة اللقب في الرسلمينيا 34؟ على رياضة 365 ونؤكد عليكم بان محتوي موضوع الخبر تم كتابته بواسطة موقع المصارعة الحرة وربما تم نقل اوالاقتباس منه ونتمنى لكم كل التوفيق في سعيكم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى شاهد منصّة ومدخل المصارعين الجديد في عرض الرو (صورة)

معلومات الكاتب

صحفي يزاول مهنة الصحافة المنطوقة أو المكتوبة، واعمل في جمع ونشر التفاصيل وكل ما يخص الأحداث الرياضية العالمية والمحلية وعمل ريبورتاجات